منتدى تحالف الصـــــــــــــــــــــــــــ16ــــــــــقور
أيها الزائر الكريم يرجى التسجيل في المنتدى
لكي تتمكن من المشاركة.

إن كنت من محبي التاريخ فإن المنتدى يرحب بك ويعتز بإنضمامك إليه.

منتدى تحالف الصـــــــــــــــــــــــــــ16ــــــــــقور

معا نحو المقـــــــــــــــــدمة
 
الرئيسيةhttp://mtarekh1س .و .جبحـثالتسجيلدخول
تصدر مجلة التاريخ كل يوم جمعة بإذن الله عز وجل
سيتم بإذن الله إنشاء مسابقة سؤال الأسبوع وسوف توزع جوائز على أصحاب الإجابات الصحيحة
mtarekh_yoo7_com@yahoo.comنرجو من الاعضاء التواصل مع الغدارة مع أي مشكلة أوإقتراح أو إنشا قسم على
لقد تم قفل قسم التقارير لمدة محددة

شاطر | 
 

 عبيد الله بن زياد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mlok
مسؤول كبير
مسؤول كبير
mlok

رقم العضوية : 3





عدد المساهمات : 248
دينار عباسي : 64047
الدينار المملوكي : -11
تاريخ التسجيل : 22/11/2010
العمر : 21
الموقع : malik_mon@yahoo.com

مُساهمةموضوع: عبيد الله بن زياد   الإثنين ديسمبر 06, 2010 10:25 pm

عبيد الله بن زياد بن أبيه هو والي العراق ليزيد بن معاوية. اشتهر عنه أنه أمر بقتل التوابين.
روى الترمذي: ان رأس ابن زياد لما قتل وضع موضع رأس الإمام الحسين وإذا حية عظيمة قد جاءت، فتفرق الناس عنها فتخللت الرؤوس حتى جاءت إلى رأس ابن زياد، فجعلت تدخل في فمه وتخرج من منخريه وتدخل من منخريه وتخرج من فمه فعلت ذلك مرتين أو ثلاث.
قتله المختار بن أبي عبيد.
كانت هند بنت أسماء بن خارجة الفزارية من جميلات العرب في زمانها، لم يكن في زمانها امرأة شبيهها جمالا وكمالا وعقلا وأدبا، فتزوجت عبيد الله بن زياد بن أبيه وكانا لا يفترقان في سفر ولا حضر، فقتل سنة 67 يوم الخازر، وهو نهر من روافد الزاب قرب الموصل، وهي معه، فقالت: لا يستمكن هؤلاء مني، ثم شدت عليها قباءه وعمامته ومنطقته، وركبت فرسه الكامل، ثم خرجت حتى دخلت الكوفة في بقية يومها وليلتها ليس معها دليل أو أنيس، ثم كانت بعد من أشد خلق الله حزناً عليه وتذكراً له، وكانت تقول: إني لأشتاق إلى القيامة لأرى فيها عبيد الله بن زياد.
ولما نزل بشر بن مروان بن الحكم بالكوفة أميراً على العراقين وصفت له، فخطبها وتزوجها فولدت له عبد الملك، ومات بشر سنة 75 فأرسل إليها الحجاج بن يوسف الثقفي لما ولي العراق يطلب الطفل عبد الملك ليربيه تربية الأمراء، فأذعنت.
وكان الحجاج بن يوسف يحب أن يتزوج من بيوتات العرب، وكان الناس يتقربون إلى الحجاج بذلك، فدله محمد بن عمير الدارمِي على هند بنت أسماء ووصفها له وقال: تزوجها أيها الامير فإنها في بيت قيس، فأرسل الحجاج أيوب بن القِرِّية - وكان من فصحاء العرب - وقال له: اخطب عليّ هند بنت أسماء، ولا تزد على ثلاث كلمات، فأتاهم فقال: أتيتكم من عند من تعلمون، والأمير معطيكم ما تسألون، أفتنكحون أم تردّون؟ قالوا: بل أنكحنا وأنعمنا. فرجع ابن القرّية إلى الحجّاج فقال: أقرّ اللّه عينك، وجمعٍ شملك، وأنبت ريعك؛ على الثبات والنبات، والغنى حتى الممات؛ جعلها اللّه ودوداً ولوداً، وجمع بينكما على البركة والخير.
وعَرَف أبوها أنه أُتي في ذلك من قِبَل محمد بن عمير فتركه مديدة ثم دخل على الحجاج فقال: أيها الامير ألا تزوجت فلانة بنت محمد بن عمير؟ وكانت ابنته هند حاضرة، فقال له: أتقول هذا و هند تسمع! فقال: نعم أنت أكرم علي منها، فقال: وهل له بنت؟ قال: نعم، ووصفها له ورغبه فيها وقال: تزوجها فانها في بيت تميم، فدعا الحجاج محمد بن عمير وأرسله مع أسماء وغيره يخطب اليه، فاعتل فلم يقبل عذره، وضايقه حتى عقد له عقد النكاح، فلما خرجا استوقف أسماء محمد في الدهليز ودفع في صدره وقال له:
جزيتك ما أسديته يا ابن حاجب … جزاءً كنقر الديك أو قدر الشبر
بقولك للحجاج إن كنت ناكحاً … فلا تدع هنداً من بنات بني بدر
فان أباها لا يرى أن واحداً … بكفؤٍ لها إلا المتوجَ من فهر
فزوجتها الحجاج لا متكارهاً … ولا راغباً عنه ونعم أخو الصهر
أتيتَ سروري إذ أردت مساءتي … وقد يحسن الإنسان من حيث لا يدري
فإن كان ذا عاراً فقد جئت مثله … وإن كان ذا فخراً فلا تتركن شكري
وذكرت النساء عند الحجاج فقال: عندي أربع نسوة، هند بنت المهلب، وهند بنت أسماء بن خارجة، وأم الجلاس بنت عبد الرحمن بن أسيد، وأمة الله بنت عبد الرحمن بن جرير بن عبد الله البجلي. فأما ليلتي عند هند بنت المهلب فليلة فتى بين فتيان، يلعب ويلعبون، وأما ليلتي عند هند بنت أسماء، فليلة ملك بين الملوك، وأما ليلتي عند أم الجلاس فليلة أعرابي مع أعراب في حديثهم وأشعارهم، وأما ليلتي عند أمة الله بنت عبد الرحمن بن جرير، فليلة عالم بين العلماء والفقهاء.
وبنى الحجاج قصراً في البصرة، عُرِف بقصر الحجاج، ونزل به، فقال لها يوما: هل رأيت أحسن من هذا القصر؟ فقالت: ما أحسنه! قال: اصدقيني، فقالت: أما إذ أبيت، فوالله ما رأيت أحسن من القصر الاحمر! وكان دار الإمارة بالبصرة، بناه زوجها الأول عبيد الله بن زياد، فغضب الحجاج وأمر ابن القِرِّية أن يأتي هندَ بنت أسماء فيطلقها بكلمتين، ويُمَتَعها بعشرة آلاف درهم؛ فأتاها فقال لها: إن الحجّاج يقول لك: كنتِ فبِنْتِ، وهذه عشرة آلاف مُتْعة لك؛ فقالت: قل له: كنا فما حَمدنا، وبِنّا فما ندمْنَا؛ وهذه العشرة الآلاف لك ببشارتك إياي بطلاقي.
وخطبها عمران بن موسى بن طلحة فردته، وأرسلت إليه: إني والله ما بي عنك رغبة، ولكن ليس زوجي إلا من لا يودي قتلاه ولا يرد قضاؤه، وليس ذلك عندك.
وقيل لهند: أي أزواجك كان أحب إليك؟ فقالت: ما أُكرم النساءُ إكرامَ بشر بن مروان، ولا هاب النساءُ هيبة الحجاج، ووددت أن القيامة قد قامت فأرى عبيد الله بن زياد، وأشتفي من حديثه، والنظر إليه.
ولما مات الحجاج قالت هند:
ألا يا أيها الجسد المسجّى … لقد قرت بمصرعك العيون
و كنت قرين شيطان رجيم … فلما مت سلّمك القرين ((فأمر عبيدالله بالجهاز من وقته والمسير والتهيؤ إلى الكوفة من الغد، ثم خرج من البصرة فاستخلف اخاه عثمان وأقبل إلى الكوفة ومعه مسلم بن عمر والباهلي وشريك بن الاعور الحارثى، وحشمه وأهل بيته حتى دخل الكوفة، وعليه عمامة سودآء وهو متلثم والناس قد بلغهم اقبال الحسين عليه السلام، فهم ينتظرون قدومه، فظنوا حين رأوا عبيد الله انه الحسين عليه السلام، فاخذ لايمر على جماعة من الناس إلا سلموا عليه وقالوا: مرحبا بك يا بن رسول الله قدمت خير مقدم، فرأى من تباشرهم بالحسين عليه السلام ماسائه فقال مسلم بن عمرو لما اكثروا: تأخروا هذا الاميرعبيد الله بن زياد وسار حتى وافي القصر بالليل ومعه جماعة قد إلتفوا به لا يشكون انه الحسين عليه السلام، فاغلق النعمان بن بشير عليه وعلى خاصته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
qblawi
عضو حديد
عضو حديد



عدد المساهمات : 1
دينار عباسي : 14630
الدينار المملوكي : 1
تاريخ التسجيل : 01/03/2011
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: عبيد الله بن زياد   الثلاثاء مارس 01, 2011 6:15 pm

موضوع ممتاز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
omen7036
المدير العام
المدير العام
omen7036

رقم العضوية : 1
















عدد المساهمات : 416
دينار عباسي : 234794
الدينار المملوكي : 8
تاريخ التسجيل : 08/11/2010
العمر : 21

مُساهمةموضوع: رد: عبيد الله بن زياد   الأربعاء يونيو 08, 2011 10:10 am

1111
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mtarekh.yoo7.com
 
عبيد الله بن زياد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى تحالف الصـــــــــــــــــــــــــــ16ــــــــــقور  :: التاريخ :: الدول الإسلامية :: الدولة الأموية :: قادة الجيش-
انتقل الى: